وائل كفوري

وائل كفوري.. يشعل المسرح للمرة الأولى بعد الحادث

وائل كفوري.. يشعل المسرح للمرة الأولى بعد الحادث

 

أطل النجم وائل كفوري للمرة الأولى على جمهوره بعد حادث سير مروّع تعرض له منذ أسابيع قليلة،.. في حفل غنائي أحياه في فندق “هيلتون” في منطقة البحر الميت في الأردن.

كما وجه المطرب اللبناني رسالة الى جمهوره فور صعوده المسرح قائلاً:

“أعذروني إذا اليوم حدث بعض التكسير فأرجو المعذرة شكرا لكم”، في إشارة إلى الحادث الذي أدخله المستشفى.. وسبب له إصابات وكدمات في جسده.
كما غنّى كفوري باقة من أغانيه القديمة والحديثة، والتي تفاعل معها الجمهور بحماس كبير، مثل

“لو حبنا غلطة” و”شو رأيك” و”البنت القوية”.

وفي أول تعليق له بعد الحادث، توجّه كفوري في وقت سابق بالشكر الى جميع الفنانين والشعراء والملحنين،.. وكل الوسط الفني والإعلاميين والسياسيين والأصدقاء والجمهور على صلواتهم ورسائل الاطمئنان عليه.

كما أكد وائل في رسالة من القلب نشرها عبر خاصية “الستوريز” الملحقة بحسابه في تطبيق “إنستغرام” أنه بصحة جيدة، إذ قال:

“أنا منيح بفضل صلواتكن. كل كلمة قلتوها عنيتلي ودقت بالقلب. بشكركن فرداً فرداً وبعتذر ما قدرت اتواصل معكن أو ردّ على اتصالاتكن”.

وأضاف: “انشالله قريباً منتواصل أول ما صير أحسن، ومنتلاقى وبرجع بشوف وجهكن بخير، الله يبعد الشر عن كل واحد فيكن، وما يصيبكن ولا مكروه، والشكر الأكبر لربّي اللي رد عني، وعطاني إيام جديدة، اقدر من خلالها التقي فيكن. بحبكن قد الدني”.