نادين خوري.. أجمل ما حصدته محبة الناس!

 

تطل الممثلة القديرة نادين خوري خلال الموسم الرمضاني، على جمهورها بمسلسل “حارة القبة”، وفي جعبتها عملان آخران سيعرضان بعد العيد. وكشفت خوري في حوار خاص مع أحد المواقع الالكترونية أن: “همها الأساسي تقديم مضمون ذات قيمة إنسانية، وأن أجمل ما حصدته خلال مشوارها الفني كان محبة الناس.
كما اعتبرت العمل الدرامي، الذي يخلو من المضمون لا يقدم الفائدة المرجوّة، وبالتالي لا يترك أي أثر عند المشاهد.
كذلك وجدت أن البيئة الشامية هي واقع يحمل زمناً مضى، ولا يبقى إلا العادات والتقاليد ضمن العائلة الواحدة التي هي ركيزة اجتماعية تصون التوازن الأسري في حال تعرّض لأي خلل.
وتحدثت الفنانة عن أعمالها الدرامية الجديدة فقالت إنها ستطل على المشاهدين من خلال مسلسل “بروكار” في جزئه الثاني، تعاونت فيه مع المخرج محمد زهير رجب، بالإضافة إلى مسلسل ثانِ وهو “أقمار في ليل حالك” مع نجدت إسماعيل أنزور، وسيعرض العملان بعد عيد الفطر.
إلى ذلك، أشارت إلى أنها لا تحب أن تختار بين الكوميديا والدراما، لأن الأهم عندها هو ماذا يمكن أن تقدمه الشخصية من فائدة، وليس هناك دور تمثيلي هو “حلم”.
بالنسبة لها، بل يجذبها الدور ذات الصفات الإنسانية، وذاك الذي يحمل هدفاً ومضموناً.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *