كريستيانو رونالدو يرد على الشائعات

كريستيانو رونالدو يطالب بالاحترام ويوضح حقيقة الشائعات المنتشرة!

كريستيانو رونالدو يطالب بالاحترام ويوضح حقيقة الشائعات المنتشرة!

متابعة – عمار البري …. كرستيانو رونالدو

يبدو أن الشائعات لا تزال تلاحق نجم كرة القدم اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو حول مستقبله.. مع العديد من الأندية الرياضية خلال الميركاتو الصيفي 2021، وعودته تحديدًا إلى نادي ريال مدريد.

كما في أول رد رسمي منه نشره عبر حسابه الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات انستغرام، نشر كريستيانو صورة له بالأبيض والأسود، وقال:

“أي شخص يعرفني يدرك مدى تركيزي على عملي. كلام أقل ومزيد من العمل، كان هذا شعاري الموجه منذ بداية مسيرتي المهنية. ومع ذلك، في ضوء كل ما قيل وكُتب مؤخرًا، لا بد لي من تحديد موقفي”.

كما تابع كريستيانو رونالدو:

“هناك طريقة من عدم الاحترام لي كرجل وكلاعب، الطريقة العبثية التي يتم بها تغطية مستقبلي في وسائل الإعلام ..هي عدم احترام لجميع الأندية المشاركة في هذه الشائعات، وكذلك لاعبيها وموظفيها”.

كما وحول عودته إلى نادي ريال مدريد، قال رونالدو:

“قصتي في ريال مدريد كتبت، تم تسجيلها بالكلمات والأرقام، في الجوائز والألقاب، في السجلات والعناوين.. إنها موجودة في المتحف في ملعب سانتياجو بيرنابيو وأيضًا في أذهان كل مشجع للنادي”.

وأضاف قائلاً:

“علاوة على ما حققته، أتذكر أنه في تلك السنوات التسع كانت لدي علاقة من المودة العميقة والاحترام لـلمدريديستا.. وهي عاطفة واحترام أحتفظ بهما حتى يومنا هذا، وسوف أعتز به دائمًا”.

كما تابع اللاعب البرتغالي:

“أعلم أن مشجعي ريال مدريد الحقيقيين سيستمرون في إبقائي في قلوبهم، وسأضعهم في قلبي”.

كما واصل كرستيانو رونالدو:

“بالإضافة إلى هذه الحلقة الأخيرة في إسبانيا، كانت هناك أخبار وقصص متكررة تربطني بعدد من الأندية في العديد من الدوريات المختلفة.. مع عدم قلق أحد بشأن محاولة اكتشاف الحقيقة الفعلية”.

كما ختم رونالدو رده قائلاً:

“كسرت صمتي الآن لأقول أنني لا أستطيع السماح للناس بالاستمرار في اللعب باسمي، ما زلت أركز على مسيرتي المهنية وفي عملي.. ملتزمًا ومستعدًا لجميع التحديات التي يجب أن أواجهها، كل شيء آخر هو مجرد كلام”.

كما حقق المنشور الخاص بالرد الأول من اللاعب البرتغالي بما يقارب أكثر من 10 مليون إعجاب عبر حسابه الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات انستغرام.

إقرأ أيضا 

كريستيانو رونالدو يتسبب بخسارة كبيرة لشركة “كوكاكولا”!