جورج وسوف.. سلطان يحكم قلوب السوريين!

جورج وسوف.. سلطان يحكم قلوب السوريين!
أغاني وفن- خاص
في خبر متداول على مواقع التواصل الاجتماعي أن الفنانة لمى شريف تستغرب عبر حسابها الخاص على “الفيسبوك”

من الحالة الشعبية التي حققها جورج وسوف ذلك الفنان المخضرم وقالت:

“من جورج وسوف هل أصبح نبي أو ولي لكي بعض الفتيات يقومون بتقبيل يده والبكاء والإغماء ونهت حديثها:

“عشو عم تسمعولوا ما بعرف بس أكيد الأذن يلي عم تسمعلوا فيها مشكلة.. مهذلة”.
لتظهر في فيديو وتنفي ما رويّ عنها قائلة: “من المستحيل أن أغلط بحق فنان فكيف لي أن أخطأ بحق الفنان الكبير جورج وسوف”.
ويشكل الوسوف حالة فنية مختلفة بحد ذاتها،

فالسوريين على اختلاف أعمارهم يكادوا يجمعون على حبه وجمال فنه ويقدرون رحلته الفنية الطويلة التي قدم فيها أبرز الأغاني والتي يحفظونها جميعاً..
الوسوف شريك السهرات والحفلات وليالي جميلة تربينا على صوته وعشقنا مدرسته..
هذا وحده ليس كافياً ربما يرى البعض حتى يشكل الوسوف حالة استدعت الناس من كل صوب ليكونوا حاضرين في ملعب الباسل باللاذقية،

حتى لو أن هذا الحب الزائد خلق إشكالات عديدة في الحفل..
إلا أن ما يميزه حقيقة عند السوريين هو الوسوف الإنسان المخلص الوفي الوطني،

على طول مسيرته وكأنه سفيرنا في الفن، ويتحدث باسم سورية دائماً وما أن تذكر بلده حتى ترى عيونه تدمع وصوته يختنق،

الوسوف الفنان والإنسان ورغم مرضه وتعبه إلا أنه يعتبر مدرسة فنية مهمة تركت أثراً في قلوبنا..
اليوم تضج مواقع التواصل الاجتماعي باسمه وبالحالة الفريدة التي شكلها من خلال الزحف الجماهيري

ومحبة الجمهور الذي راح منه الكثير يبكي والبعض أغمى عليه..
لا بد أن الوسوف يستحق بجدارة فهو مطرب سورية الأول لا نحتاج لنثبت ذلك بل اتضح ذلك من

خلال إجماع الناس واحتشادهم في ظاهرة نادراً ما تحدث وتجعلنا نتفاعل مع فنان إلى درجة التماهي المطلق.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *