محمد رمضان والمثلية الجنسية

بلاغ لمنع حفل محمد رمضان… لهذه الأسباب

بلاغ لمنع حفل محمد رمضان… لهذه الأسباب

تقدم أيمن محفوظ المحامي، ببلاغ للنائب العام المصري لمنع حفل محمد رمضان المقبل بالساحل الشمالي.. بعد إعلانه الاستعانة فيه بفنان إيطالي يدعى ميشيل موروني مناصر للمثلية الجنسية رغم صدور قرار من نقابة الموسيقيين بمنع رمضان من الغناء بمصر.


كما قال “محفوظ” فى بلاغه، أنه هناك صمت غير منطقي من نقابة المهن الموسيقية.. تجاه إعلان عن حفل للفنان محمد رمضان بالساحل الشمالي يشاركه الغناء أحد المغنيين الإيطاليين.
كما أضاف ببلاغه، أن موروني عليه تحفظات بداية من إعلانه تأييد المثلية الجنسية إلى مشاركته في فيلم بمشاهد إباحية مثلية.. إلى نشر صورة يعانقه فيها صديقه بطريقه أثارت غضب الأوروبيين أنفسهم؛

متابعًا أن نقيب الموسيقين الفنان هاني شاكر أصدر قرار بمنع مطربي المهرجانات من إحياء حفلات والفنان محمد رمضان يشمله هذا المنع.
كما تابع، أن “رمضان” كتب إقرارا في نقابة المهن الموسيقية، يلتزم بموجبه بالآداب والقواعد العامة والملابس المحترمة، وتعهّد بذلك”،

ثم صعد إلى خشبة المسرح عاري؛ لذلك أصدرت نقابة المهن الموسيقية بياناً لمنع ما يسمى بأغاني المهرجانات والتي هي بها إيحاءات غير أخلاقية.
كما أكمل المحامي ببلاغه، أنه رغم كل ذلك أعلن رمضان عن حفلته مع الإيطالي مؤيد المثلية الجنسية أمام الجميع،

مؤكدًا أن ذلك تحدي للقانون، مضيفاً:

“كأن رمضان له قانونه الخاص ويتحدي الدولة ومؤسساتها فكيف يكون التحدي في تنفيذ القوانين والقرارت الملزمة قانونا. ”
وطالب محفوظ في نهاية بلاغه، بمنع حفل محمد رمضان المقبل بالساحل الشمالي، واتخاذ اللازم قانوناً.

إقرأ أيضا

اترك تعليقاً