عمرو دياب يعود للدراما من جديد

بعد غياب 27 عاما عن الدراما عمرو دياب.. يعود عبر “نتفلكس”..

بعد غياب 27 عاما عن الدراما عمرو دياب.. يعود عبر “نتفلكس”..

عاد النجم المصري عمرو دياب لإحياء مشروع مسلسله الجديد مع شبكة “نتفلكس”.. بعد توقف التحضيرات للعمل لفترة طويلة بسبب فيروس كورونا، حيث كان من المقرر أن يعرض هذا العام.
كما كشف مؤلف العمل السيناريست تامر حبيب، في تصريحات صحافية، أن آخر مقابلة بينه وبين عمرو دياب كانت منذ أسابيع عدة.. وفيها استقرا على شكل العمل،

قائلاً: «اتفقنا على استئناف العمل على قصة المسلسل، وخلال الأيام المقبلة سنعقد أكثر من جلسة لإنهاء القصة”.
كما نفى حبيب أن تكون قصة المسلسل عن حياة عمرو دياب مؤكداً:

“القصة التي وضعتها ليست سيرة ذاتية كاملة للفنان عمرو دياب، ولكن الشكل المبدئي للقصة يدور حول صعود مطرب كبير مثل عمرو دياب.. وخلال جلساتنا الماضية سرد لي دياب عدداً من المواقف والقصص الجميلة.. التي أحب أن أوردها خلال حلقات المسلسل، ولكن حالياً لا يمكنني البوح بما سيكون عليه الشكل النهائي للعمل”.
كما كشف الشاعر الغنائي تامر حسين أنه سيقدّم أكثر من أغنية خلال مسلسل عمرو دياب الجديد، ومن بينها تتر العمل.
كما كانت منصة “نتفليكس” قد أعلنت عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.. عن مشروع درامي ضخم من بطولة الفنان عمرو دياب ما يمثل عودته للدراما.. بعد غياب 27 عاما، منذ حوالي 10 أشهر، وتحديدا في أغسطس 2020.
كما قالت منصة نتفليكس في بيانها أنذاك:

” يعود الهضبة للأعمال الدرامية بعد غياب 27 عاما منذ قيامه بدور أدهم في فيلم ضحك ولعب وجد وحب.. ونحن على ثقة أن هذا التعاون الجديد سيجعل الجمهور في غاية السعادة ليرى عودة النجم العالمي عمرو دياب من خلال هذا العمل الدرامي”.

فيما عبر عمرو دياب عن شعوره قائلا:

” أنا سعيد جدا بالتعاون مع نتفليكس في هذا العمل الفني الجديد، فأنا من أشد المؤمنين بأن الفن لغة عالمية.. وقد استطعنا من خلال الموسيقى أن نبني جسورا من التواصل والمحبة مع العديد من الثقافات المختلفة والمتنوعة..

والآن وبهذا العمل الدرامي أنا متحمس جدا مع نتفليكس أن نصل من خلال هذا العمل الدرامي إلى أكثر من ١٩٣ مليون متابع.. في أكثر من ١٩٠ دولة حول العالم للاستمتاع بمحتوى فني جديد صنع في مصر ويستمتع به العالم بأكمله”

بحسب ما جاء في البيان الرسمي المنشور على موقع المنصة.

إقرأ أيضا 

نور عمرو دياب.. تعلن خطوبتها