شاتاي أولسوي واهم مراحل حياته

بخطوات ثابتة صعد للنجومية… فما هي أهم مراحل حياة الفنان شاتاي أولسوي

بخطوات ثابتة صعد للنجومية… فما هي أهم مراحل حياة الفنان شاتاي أولسوي

النجم التركي الشاب شاتاي أولسوي، عرفه الجمهور العربي بدوره في مسلسل فريحة،.. كما استطاع لفت الأنظار خلال سنوات عمله بالتمثيل، بسبب وسامته وموهبته، فمن هو؟

شاتاي أولسوي هو فنان تركي، من أصول تركية لأم بوسنية وأب بلغاري، ولد في سبتمبر من عام 1990.

بعد الانتهاء من دراسته في المدرسة الثانوية، درس شاتاي الفنون الجميلة في جامعة إسطنبول.

تلقى في عام 2010 دورة تمثيل من الممثلة الموهوبة أيلا ألغان، كما أن الفنان شاتاي يحب ممارسة الكتابة، والرياضة، والرسم، وكرة السلة منذ كان طفلا.

كما أحب شاتاي فترة طفولته حيث قضاها في لعب كرة السلة مع أصدقائه، ولا يزال يحافظ على أصدقاء الطفولة إلى الآن.

عمل بالفن منذ كان عمره تسعة عشر عاما، وكان أول فيلم لأولسوي اسمه نسور الأناضول، وعرض في عام 2011، وكان له دوراً مميزاً في هذا الفيلم.

بدأ الفنان شاتاي أولسوي حياته المهنية عارض أزياء سنة 2010، ..كما فاز بأفضل مصمم أزياء في تركيا في العام نفسه، ثم بدأ حياته الفنية في مجال السينما والتليفزيون في سنة 2011.

كما شارك في أول عمل تليفزيوني في مسلسل الشوارع الخلفية،.. ثم شارك في المسلسل الدرامي الشهير الذي كان سببا في شهرته في العالم العربي سميتها فريحة، وحقق المسلسل نجاحا باهرا أثناء عرضه لأول مرة.

تحدث الفنان شاتاي في مقابلة إعلامية سابقة عن علاقاته العاطفية، .. كما قال إن من أهم الأشياء التي تجذبه للمرأة أن تكون امرأة ذات شخصية قوية،.. واثقة بقدرتها على الوقوف بمفردها في مصاعب الحياة.

كما أعطى شاتاي أولسوي مواصفات شكلية معينة لفتاة أحلامه، خلال مقابلة سابقة،.. وهي المرأة صاحبة البشرة البرونزية ذات الشعر الأسود والعيون السمراء، .. والتي تقدره بالأقوال والأفعال، مشيراً إلى أنه شخص شديد الغيرة على المرأة التي يرتبط بها.

كما كان شاتاي أولسوي على علاقة بالفنانة سيدا جونين لمدة عامين كاملين، منذ عام 2010 وحتى عام 2012، لكنهما انفصلا ولم تدم العلاقة بينهما لفترة كبيرة، ثم ارتبط بالفنانة التركية باراك توزوناتاش في 2012، وتم الانفصال بينهما.

كانت له علاقة أخرى بالفنانة التركية جيزام كاراجا، التي شاركت في المسلسل التلفزيوني فريحة في عام 2012، ثم ظهر مع الفنانة سيريناي ساريكايا في مسلسل مد وجزر سنة 2013، وكانت هناك شائعات حول زواجهما، ولكن انتهت في عام 2014.

تورط شاتاي أولسوي في قضية مخدرات إلى جانب حبيبته السابقة جيزام كاراجا والمغني جينك إيرين، بالإضافة إلى 20 شخصاً آخر.

وقال المحامي الذي حضر للمرافعة عن شاتاي أولسوي:

موكلي اعترف أنّه تعاطى المخدرات فقط، وهو لم يتاجر بها، ..ولا نعتقد أنكم ستعاقبونه بتهمة تجارة المخدرات ونطالب المحكمة بحكم البراءة”.

أما جيزام كاراجا، فقد حضرت وترافعت بنفسها في القضية، معترفة بتعاطيها المخدرات قائلة:

“كنت لا أزال في سن التاسعة عشرة، وكان قد مر على مجيئي إلى تركيا فقط 3 أو 4 سنوات ..

وبدأت حياتي المهنية بسرعة كبيرة، تعرفت على المخدرات في بيئة العمل، جربتها عدة مرات بين عدد من الأصدقاء، لكنني لم أتاجر بها أبداً، وأساساً لم يكن بمقدوري إعطاءها لأي شخص آخر لأنني لم أكن أملك المال الذي يكفي لذلك”.

كما تمنت حبيبة شاتاي أولسوي السابقة العفو من المحكمة،.. وأن يضع القاضي بعين الاعتبار زواجها وأسرتها التي أصبحت في خطر بسبب تهديد دخولها السجن،.. وهذه القضية استمرت لسنوات طويلة في قاعات المحاكم.

وصدر حكم بحبس كل من: شاتاي أولوسوي وجيزيم كاراجا والممثل الشاب يوسف أكجون والدي جي نوري كوسام،.. لمدة 4 سنوات وشهرين، قبل استئنافهم عليه.