القصر البريطاني أكثر هدوءاً… فما السبب

 

وفقًا لصحيفة “The Mirror” فإن قصر باكنغهام بات أكثر هدوءًا من دون وجود الأمير هاري و ميغان ماركل . فقد تنحى الدوق البالغ من العمر 35 عامًا، ودوقة ساسكس، البالغة من العمر 39 عامًا من منصبيهما بالعائلة المالكة في مارس من العام الماضي وإنتقلا إلى الولايات المتحدة مع ابنهما آرتشي، حيث يعيشان الآن في قصر بقيمة 14 مليون دولار في كاليفورنيا.

ومع إقالة الأمير أندرو من جميع واجباته بعد الفضيحة التي أحاطت بصداقته مع الملياردير جيفري إبستين، خسر القصر الملكي ثلاثة أفراد من العائلة المالكة.
وحسب صحيفة “The Mirror”، فإن إحدى المشكلات الرئيسية مع هاري وميغان عندما كانا جزءًا من الأسرة الملكية كانت عدم قدرتهما على فهم كيفية عمل الأشياء.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *