إليسا تنفي ارتدائها درع الرصاص في حفل العراق

إليسا تنفي ارتدائها درع الرصاص في حفل العراق

إليسا تنفي ارتدائها درع الرصاص في حفل العراق

أثارت صور متداولة للفنانة اللبنانية إليسا، خلال إحيائها حفلها الأول في العاصمة العراقية بغداد، ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وردت إليسا على الانتقادات قائلة: “زيارتي على بغداد كانت زيارة بين أهلي وناسي وأشخاص بحبن وبيحبوني. ما كنت بحاجة
لا لدرع واقي ولا لغيرو وكل هالكلام سخيف وما إلو أي مصداقية. كنت محاطة بفريق أمني متل بأيا بلد وكانت الأوضاع آمنة
لأقصى الحدود. بتمنى من الجميع عدم التداول بهالموضوع لأنو ما إلو أساس من الصحة”.

وكان البعض قد انتقد إطلالة إليسا، مشيرين إلى أنها “لبست درعا للوقاية من الرصاص خوفا على حياتها، حيث أثارت إطلالتها
ضجة واسعة عبر شبكات التواصل الاجتماعي، حيث تصدّرت بوسم (هاشتاغ) “إليسا في بغداد”.

وإلى جانب النجاح الفني والجماهيري للحفل، حظيت إطلالة الفنانة اللبنانية باهتمام خاص، إذ أشار مغردون كثيرون عبر موقع
“تويتر” إلى أنها ارتدت درعاً تحت فستان “فالنتينو” الزهري الذي تألقت به.

وغرّدت إليسا بدورها على حساباتها الرسمية في الـ”سوشيال ميديا” قائلةً: “كانت أمنيتي وحلمي أن أغني في بغداد، واليوم
حققت هذا الحلم”.

وأضافت: “شعب العراق يمتلك طاقة عالية، وأتمنى أن تعود الحياة للعراق، وأن يكون حفلها سهرة جميلة، وبداية لسهرات
كبيرة خلال الفترة المقبلة، وانبسطوا قدر الإمكان”.

وتابعت في منشور آخر: “”واحدة من أجمل الحفلات الغنائية التي قدّمتها على الإطلاق، شكراً لكم أيّها الأحباء في العراق،
شكراً لبغداد، أنا واقعة في حب هذه المدينة الرائعة”.